أخر الاخبار

أدهشت الباحثين ثمانية كائنات غريبة ومخيفة.

 أدهشت الباحثين ثمانية كائنات غريبة ومخيفة.



تتواجد على سطح هذا الكوكب مجموعة كبيرة من المخلوقات الغريبة، وفي بعض الأحيان قد تكون تلك المخلوقات مرعبة أو تشبه الأشباح. المخلوقات التي سنتحدث عنها اليوم لم يشاهدها أحد سوى الذين شعروا بالرعب منها، حيث ظهرت عدة مخلوقات غريبة أذهلت العالم بشكلها وغرابتها، والتي لم يكن العالم يعلم بوجودها من قبل. تلك المخلوقات، في الحقيقة، لها شكل غريب ومخيف وقد تحمل خصائص مدهشة.

ما هي هذه المخلوقات ؟

يحدث ولادة المخلوقات الغر



يبة في كل وقت، لكن هذا الكائن غير العادي لم نره منذ فترة طويلة. سكان قرية نائية في تايلاند أصيبوا بالحيرة والرعب عندما قامت جاموسة بولادة هذا المخلوق الذي لا يُعرف هل هو جاموس أم تمساح. المخلوق الغريب، الذي يبدو كتَوَرَّث بين التمساح والجاموس، توفي عقب الولادة. وُلد هذا الكائن بجلد متشقق مثل جلد الزواحف والتماسيح، وأطرافه تشبه حوافر الثدييات، ورأسه يشبه رأس التمساح. تجمع سكان القرية حوله، يتأملونه ويلمسونه. في حادثة أخرى، فاجأت مزارعين صينيين ولادة عنزة بستة أرجل في إحدى المزارع. صاحب العنزة أطلق عليها اسم "العنكبوت الماعز". أكد الأطباء أن العنزة العنكبوت بيلي ستموت في غضون فترة قصيرة بسبب نمو جسمها السريع، حيث ينمو أسرع من أي عنزة أخرى سليمة. المزارع الصيني شياو تشيبن أعرب عن دهشته عندما رأى هذا الكائن الفريد لأول مرة، حيث وُلد بستة أرجل من بطن أمه. قال إنه سحب العنزة الصغيرة من ساقيها الأماميتين واكتشف أربع أرجل أخرى. ولكن بعد عدة أسابيع من الولادة، أصبحت العنزة تمتلك قدرات عادية وتعيش حياة طبيعية.

اثار خنزير يشبه القرد حيرة على وسائل التواصل الاجتماعي قبل أن يتم التوصل إلى سبب هذا التشوه. وكان هذا التشوه في وجه الحيوان، الذي توفي بعد أيام قليلة من ولادته، يتمثل في فك يشبه فك القرد، وخطم أقصر بكثير، وجبهة بارزة. وتداول مستخدمو وسائل التواصل الاجتماعي فيديو لهذا المخلوق الغريب الذي كان يحمله أصحابه في وجه الغرباء الذين تجمعوا لرؤيته في مدينة سيجو دي أفيلانوس في وسط كوبا. وأصبح مكان الخنزير وجهة سياحية تقصدها العديد من الزوار الذين توافدوا لرؤيته قبل أن يتوفى بعد أربعة أيام من ولادته. وقد ذهب صاحب القرد إلى الطبيب البيطري الذي أكد له أن الحيوان يعاني من تشوه خلقي، مما أدى إلى مظهره الغريب ووفاته المفاجئة. ظهرت في عام 2008 صورة لجثة حيوان غريب وانتشرت على الإنترنت بعد أن تم العثور عليها على شاطئ مونتوك في نيويورك. وفي البداية ظن الناس أنها صورة لحيوان مألوف، لكن بعد ذلك اكتشفوا أنه يبدو مشابهاً لحيوان المزراب الأسطوري، حيث يمتلك الفم الذي يبدو كالمنقار والعيون اللوزية. وعثر العلماء على جثته على إحدى الشواطئ في نيويورك، وفي البداية اعتقد الباحثون أنها لجثة حيوان الراكون، ولكن بعد ذلك اكتشفوا أن طول ساقيه الخلفيتين غير ملائم لجسمه. احتشد الملايين من المؤمنين بوجود مخلوقات فضائية وسط ضجة غير مسبوقة بعد نشر صورة مخلوق فضائي عثر عليه في روسيا عام 2011. ولكن بعد ذلك تدخلت الحكومة الروسية وكشفت أن الصورة هي خدعة من صانع العجين الذي قام بصنع دمية ونشرها على أنها مخلوق فضائي. ظهرت ضفدعة تختلف عن الضفادع العادية في شكلها حيث تشبه الضفادع في كل التفاصيل باستثناء وجود نابين صغيرين. وقد نفت هذه الضفدعة كل ما يعرفه البشر عن الضفادع، حيث يعتقد أن الضفادع تبيض البيض ثم يقوم الذكر بتلقيحه، لكن هذا النوع الذي تم العثور عليه في إندونيسيا يلد صغارها. وتم اكتشاف هذا الأمر عن طريق الصدفة، حيث قام أحد العلماء بحمل ضفدعة للتفتيش عليها، وبعد بضع دقائق بدأت تضع ضفادع صغيرة في يديه، والغريب في ذلك هو أنها لا تمتلك أعضاء تناسلية.

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-